كم انا فخورة بنفسي كثيرا وراضيه عنها لأني نويت ان اتغير وفعلا تغيرت
كل الشكر والتقدير صاحبة مؤسسة صناعة أنثى والاستاذه /وفاء المعمري