الرجاء مساعدتي في إعادة توجيه هذه الرسالة حتى تكون مرئية و تصل الى اوسع نطاق … هذا ليس إعلانا تجاريا ولا المقصود منه اَي نفع شخصي بل النفع العربي والعالمي …

قريباً سيكون موسم الفواكه مثل الخوخ ، البامية ، القرع ، البطيخ ، الكرز ، المشمش ، المانجو ، البرتقال ، االأفوكادو ، العنب ، إلخ.

ما نطلبه من للجميع هو عدم إلقاء البذور لهذه المنتجات في سلة المهملات ، ولكن بدلاً عن ذلك غسلها وتجفيفها (في الشمس) وتخزينها في كيس ورقي (وليس من البلاستيك) وحملها معكم في الحقيبة أو في السيارة. ..

في كل مرة تذهب فيه الي البرية ، أو أثناء سفرك على الطريق ، قم برمي هذه البذور على الأرض.

من خلال هذا العمل البسيط ، يمكننا المساهمة بزراعة شجرة او فرع صغير … كل موسم في عالمنا ، من خلال هذا النشاط نحن نأمل في تحويل هذا العالم الى الخضار

لقد روجت الحكومة التايلاندية هذه الفكرة لجميع مواطنيها في السنوات الأخيرة.
أجرت العديد من مناطقها هذه الحملة بحزم وكانت ناجحة جدًا.
تضاعف عدد أشجار الفاكهة والبقوليات في البرية ، خاصة في المناطق الشمالية من تايلاند.

انضم الماليزيون إلى التايلانديين في هذه المبادرة الرائعة لنشر الوفرة في الطبيعة ، وبهذه الطريقة البسيطة والفعالة ، ساهموا في حفظ الارض للأجيال القادمة.

دعونا نفعل شيئا جيدا.
هذه الفكرة ليست لي ، أنا فقط أتبناها !!!

3 thoughts on “كي تكون بلادنا خضراء… مثمرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *